أفضل 10 طرق للحفاظ على صحة الأسنان واللثة

إن صحة الفم هي أكثر من تسوس الأسنان وأمراض اللثة، حيث أظهرت الدراسات أن هناك علاقة وطيدة بين صحة فم الشخص وصحته العامة، لذلك لا بدّ من معرفة طرق للحفاظ على صحة الأسنان والفم بشكل عام.

إذا تُرك تسوس الأسنان دون علاج يمكن أن يؤدي إلى الألم وإذا فقد الشخص أسنانه يمكن أن يؤدي إلى سوء التغذية ومشاكل الكلام وغيرها من التحديات في عمل الشخص أو مدرسته أو حياته الشخصية.

في هذا المقال سنتعرف إلى أفضل 10 طرق للحفاظ على صحة الأسنان واللثة.

 

1. لا تنم دون غسل وتفريش أسنانك

جميعنا نُصح بتنظيف أسنانه بالفرشاة مرتين في اليوم على الأقل، ومع ذلك يستمر الكثير منا في إهمال تنظيف أسنانه بالليل.

غسل وتنظيف أسنانك بالفرشاة قبل النوم يخلصك من الجراثيم واللويحات التي تتراكم طوال اليوم.

 

2. استخدم فرشاة الأسنان بشكل صحيح

استخدام فرشاة الأسنان بشكل خاطئ يكاد يكون سيئًا مثل عدم تنظيف الأسنان بالفرشاة على الإطلاق؛ فقد تتصلب اللويحات غير المزالة مؤدية إلى التهاب اللثة.

خذ وقتك في تحريك فرشاة الأسنان على شكل حركات دائرية لطيفة لإزالة اللويحات المترسبة على الأسنان، قد تستغرق هذه العملية ما بين 2 و 3 دقيقة.

 

3. لا تهمل نظافة لسانك!

يمكن أن تتراكم اللويحات أيضًا على لسانك، مما يؤدي إلى ظهور رائحة كريهة للفم الكريهة بالإضافة إلى مشاكل أخرى تتعلق بصحة الفم، لذا … نظف لسانك برفق في كل مرة تغسل فيها أسنانك.

 

4. استخدم الفرشاة المناسبة لأسنانك 

يمكن أن يؤدي استخدام الفرشاة بقوة أو استخدام فرشاة أسنان صلبة إلى إتلاف مينا الأسنان واللثة، مما قد يؤدي إلى زيادة حساسية الأسنان والتلف الدائم لمينا الأسنان وتآكل اللثة.

توصي جمعية طب الأسنان الأمريكية باستخدام فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة، ويذكرون أيضًا أنه يجب على الأشخاص تغيير فرشاة أسنانهم كل 3 أشهر أو عندما تبدأ النهايات في الظهور، أيهما يأتي أولاً.

 

5. استخدم معجون أسنان يحتوي على الفلوريد 

يعتقد العديد من الخبراء أن الفلوريد وسيلة دفاع رائدة ضد تسوس الأسنان حيث يعمل على محاربة الجراثيم التي يمكن أن تؤدي إلى التسوس، بالإضافة إلى توفير حاجز وقائي لأسنانك.

بالرغم من أهمية الفلوريد، بعض منتجات طب الأسنان لا تحتوي على الفلوريد، والبعض لا يستخدمه على الإطلاق.

تشير الدراسات إلى أن نقص الفلوريد يمكن أن يؤدي إلى تسوس الأسنان، حتى لو كان الشخص يعتني بأسنانه بطريقة أخرى.

وجدت دراسة حديثة أن التنظيف بالفرشاة والخيط لا يمنعان الشخص من الحصول على تسوس الأسنان إذا لم يستخدم الفلوريد.

لذلك عند اختيارك لمعجون الأسنان قبل البحث عن قوة تبييضه ونكهته تأكد من احتوائه على الفلوريد.

 

6. استخدم الخيط مرة واحدة في اليوم 

كثير من الذين يستخدمون الفرشاة بانتظام يهملون استخدام الخيط، يستخدم الخيط ليس فقط لإزالة القطع الصغيرة العالقة بين الأسنان بل يمكنه تحفيز اللثة وتقليل الالتهاب في المنطقة.

يعمل الخيط على إزالة اللويحات والبكتيريا من بين الأسنان، حيث لا تستطيع فرشاة الأسنان الوصول إليها ويمكن أن يساعد في منع رائحة الفم الكريهة عن طريق إزالة بقايا الطعام المحاصر بين الأسنان.

 

7. ابتعد عن التدخين فوراً

يضر التدخين بجهاز المناعة في الجسم مما يجعل من الصعب على الجسم التئام الأنسجة بما في ذلك الأنسجة الموجودة في الفم.

يُعد التدخين عامل خطر للإصابة بأمراض اللثة المختلفة والمدخنون قد يعانون من بطء الشفاء بعد إجراء الأسنان.

كما يؤثر التدخين على مظهر الفم حيث يؤدي إلى اصفرار الأسنان واللسان ويمكن أن يتسبب في رائحة كريهة للنفس.

 

8. استخدم غسول الفم

يمكن أن يفيد غسول الفم صحة الفم خلال ثلاث طرق: 

  • تقليل كمية الحمض في الفم
  • تنظيف المناطق التي يصعب تنظيفها بالفرشاة داخل وحول اللثة
  • يعيد تمعدن الأسنان. 

لا يمكن لغسول الفم أن يحل محل التنظيف بالفرشاة والخيط، ولكنه يمكن أن يكمّل هذه الممارسات.

قد لا يكون للأطفال وكبار السن القدرة على تنظيف أسنانهم بالفرشاة والخيط، في هذه الحالة يكون غسول الفم مفيدًا لهم.

اسأل طبيب أسنانك عن توصيات محددة لغسول الفم، بعض العلامات التجارية هي الأفضل للأطفال وذوي الأسنان الحساسة. 

 

9. قلل من الأطعمة السكرية والنشويات

يمكن أن يؤدي استهلاك السكر إلى تسوس الأسنان، حيث يتحول السكر إلى حمض في الفم، مما قد يؤدي إلى تآكل مينا أسنانك، فهذه الأحماض هي التي تؤدي إلى تسوس الأسنان.

تسبب الأطعمة النشوية، مثل البسكويت والخبز ورقائق البطاطس والمعكرونة تسوس الأسنان، هذه الأطعمة تبقى في الفم وتتحلل إلى سكريات بسيطة تتغذى عليها البكتيريا المنتجة للحمض مما يسبب تسوس الأسنان.

تناول الكثير من الفواكه والخضروات الغنية بالألياف وكذلك منتجات الألبان بدون سكر مضاف بدلاً من الأطعمة النشوية.

 

10. راجع طبيب أسنانك مرتين في السنة على الأقل

جميع الطرق والنصائح السابقة ضرورية لصحة فمك بشكل عام، مع ذلك حتى وإن كنت تهتم بنظافة أسنانك فإنك تحتاج إلى زيارة طبيب الأسنان بانتظام.

يوصي الخبراء بأن يرى الناس طبيب أسنان كل 6 أشهر لإجراء فحص طبي، خلال الفحص الروتيني للأسنان يعمل الأخصائي على  إزالة القلح والبحث عن التجاويف وإزالة اللوحيات والجير المتصلب.

يكون طبيب الأسنان قادرًا على تحديد المشكلات المحتملة وتقديم حلول العلاج.

تعرفنا على أهم طرق للحفاظ على صحة الأسنان واللثة أتمنى أن نلتزم بها للحفاظ على صحتنا

 

اطلب عيادة أسنان مجهزة تجهيزاً كاملاً بطاقم عالي الخبرة تصلك لأي مكان في المملكة، اضغط هنا

 

المصادر

X